الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اختلفنا فافترقنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شموخ العز
لَيون مششرَف
لَيون مششرَف


انثى مشآركآتكْ : 655
مسستَوى تقييمي : 24
تآريخْ ميلآدككْ : 27/07/1998
عمرك يآححلوْ : 18
مزآجككْ يآححلوْ : متفائلهـ بغد أفضل

مُساهمةموضوع: اختلفنا فافترقنا    الجمعة أبريل 19, 2013 5:28 pm





وَفَاءُ و رَبَابُ جارتان وصديقتان .
قَرَّرَتا ذاتَ يَومٍ حُضُورَ أحَدِ دُروسِ العِلمِ بأحَدِ المَساجِدِ .
واتَّفَقَتَا على الذّهابِ سَوِيًّا .
وبالفِعل خَرَجَت وفاءُ وربابُ مِن بَيْتَيْهِما ،
وكان أمامها طريقانِ يُؤدِّيَانِ للمَسجِدِ .

قالت وفاء : سنسيرُ في هذا الطريقِ ، فهُوَ طَريقٌ مُمَهَّدٌ ،
وسنصِلُ إذا سلكنَاه للمَسجِدِ بسُرعة ، ولن نتأخَّرَ على الدَّرس .

قالت رباب : بل سنسيرُ في هذا الطريقِ ، فهُوَ الأقربُ برأيي .

وفاء : لَكِنَّهُ طَريقٌ غيرُ مُمَهَّدٍ ، والسَّيْرُ فيه مُتعِبٌ للأقدامِ ،
وسنتأخَّرُ على الدَّرسِ إذا سلكناه ، هذا الطريقُ هو الأفضل .

رباب : بل هذا هو الطريقُ الأفضل .

وفاء : أنا جَرَّبتُ الطريقين ، وسِرتُ فيهما ، ورأيتُ أنَّ هذا
هو الأفضل والأيسر والأكثر أمانًا ، فاسلكيهِ مَعي يا صديقتي .

رباب : لا ، بل اسلكيه وَحدَكِ ، سأسيرُ في طريقي هذا ، وإنْ كُنتُ وَحدي .

وفاء : بل كُوني مَعي حبيبتي ، فإنَّما يأكُلُ الذِّئبُ مِنَ الغَنَمِ القاصِيَة .

رباب : مَعي اللهُ ، فلا عليكِ . فدائمًا ما تفرضينَ رأيَكِ ، ولا تقبلينَ لِي قولاً .

وفاء : مُذْ مَتَى فَرضتُ رأيي عليكِ ؟! تعلمين جَيدًا أنَّنا
نتشاورُ دائمًا في كُلِّ شئٍ . وتعلمينَ أنِّي لا أفعلُ شيئًا
يَخُصُّنا إلَّا بعدَ الرجوعِ إليكِ ، والاتِّفاقِ معكِ . فكُوني
مُنصِفةً يا صَديقتي ، ولا تمنحي الشيطانَ فُرصةَ الإيقاعِ
بيننا .

رباب : اسمعي يا وفاء ، أنتِ إنسانةٌ تُحِبِّينَ فَرضَ
شخصِيَتِكِ وآراءَكِ على الآخَرينَ ، ولا تقبلينَ نُصحًا ولا
تَوجِيهًا ولا رأيًا مِن أحد . تَرَينَ نَفْسَكِ الأفضلَ دائِمًا ،
والأحسنَ أُسلوبًا ، والأجملَ أخلاقًا ، ولا تحترمينَ غَيْرَكِ .
حتَّى صديقاتُكِ تنظُرينَ إليهِنَّ على أنَّهُنَّ أقلُّ مِنكِ شأنًا .
فلا تَظُنِّي أنِّي سأرضَخُ لكِ طُولَ الوقتِ ، أو سأُطيعُكِ
طاعةً عَمياءَ في كُلِّ شئٍ . لقد آنَ الأوانُ لأن أُفِيقَ مِن
غَفْلَتِي ، ومِنَ السَّكرةِ التي أوقعتيني فيها . لن أقبلَ لكِ
قولاً بعد اليوم . فافعلي ما شِئتِ بعيدًا عَنِّي .

وفاء : ماذا جَرَى يا صَديقتي ؟! ألِهَذه الدرجةِ ما عُدتِ
تُطيقيني ؟! أتحملينَ كُلَّ هذا في نَفْسِكِ مِن ناحيتي ؟!
أهذه نَظرَتُكِ إليَّ ؟! أظُنُّكِ تتحَدَّثينَ عن شخصيَّةٍ أُخرَى
غيري ، فلَستُ كما وصفتيني أبدًا ، وتعلمينَ ذلك جَيِّدًا .

رباب : اذهبي ، اذهبي ، سِيري في الطَّريقِ الذي اخترتيه ،
وسأسيرُ في طَريقي . لا أُريدُكِ مَعي .

وفاء : انتظري يا صَديقتي .

رباب : لا أُريدُ التَّأخُّرَ أكثرَ مِن ذلك . انسيني ، واذهبي .

وفاء : اللهُ المُستعان !

وسارت كُلٌّ مِنهما في طَريق .



حبيبتي في الله ، هل مَرَّ بِكِ مَوقِفٌ كهذا ؟
رُبَّما مَرَّت بِنا مَواقِفُ كَثيرةٌ مُشابِهَةٌ .
لكنْ كيف كانت تَصَرُّفاتُنا فيها ؟!
كيف كانت رُدودُ أفعالِنا ؟!
وماذا كانت النتيجةُ ؟!

رُبَّما تَسَرَّعنا في بعضِ الأحيانِ ، وأسأنا الظَّنَّ ببعضِنا ،
وخَطَّأَ كُلٌّ مِنَّا الآخَرَ ، كما فعلت رباب .

والحقيقةُ التي يَجهلُها أو يتجاهلُها الكثيرُ ؛ هِيَ أنَّ
الاختلافَ بين البَشَرِ هو سُنَّةٌ مِن سُنَنِ الحياةِ .
فلا تكادِينَ تَرَيْنَ شَخصين مُتَّفِقَيْنِ في كُلِّ شئ .
والعاقِلُ مَن يَفهَمُ هذا ، ولا يَصطَنِعُ مِن كُلِّ مَوقِفٍ
يَمُرُّ به مُشكِلَةً ، قد تُفسِدُ بينه وبين إخوانِهِ
وأحبابِهِ وأصحابِهِ .

ولتتأمَّلي حبيبتي في اللهِ في سيرةِ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ
عليهِ وسلَّم . ستجدينَ خِلافاتٍ في الرأي بينه وبين
أزواجِهِ وأصحابِهِ ، ومع ذلك لم يَختصِم معهم ، ولم
يَهجُرهُم ، أو يَمتنِع عن الحَديثِ معهم ، ولم يُخَطِّئهم
ويُظهِر عَيْبَهم أمام النَّاسِ .

ولتنظري إليه – صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم – في صُلحِ الحُدَيْبِيَة ،
حين اختلفَ معه أصحابُه (( ... فجاء سُهَيْل بن عَمرو ،
فقال : هاتِ اكتُب بيننا وبينكم كِتابًا ، فدعا النبيُّ - صلَّى
اللهُ عليهِ وسلَّم - الكَاتِبَ ، فقال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ
وسلَّم : ( بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ) . قال سُهَيْل : أمَّا
الرَّحمَن فواللهِ مَا أدري ما هو ، ولكنْ اكتُب : باسمِكَ اللهم ،
كما كُنتَ تكتُب ، فقال المُسلِمون : واللهِ لا نكتُبها إلَّا بِسْمِ
اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ، فقال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم :
( اكتُب باسمِكَ اللهم ) ... )) وفيه : (( ... فقال سُهَيْلُ :
وعلى أنَّه لا يأتيكَ مِنَّا رَجُلٌ ، وإن كان على دِينِكَ إلَّا رَددتَه
إلينا . قال المُسلِمُونَ : سُبحانَ الله ، كيف يُرَدُّ إلى المُشركين
وقد جاء مُسلِمًا )) رواه البُخاريُّ .
فقد اختلف الصّحابةُ هُنا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ
وسلَّم ، فلم يُعَنِّفهم ، ولم يَهجُرهم أو يُخاصمهم ، وإنْ
كانوا قد امتثلوا أمرَه بعد ذلك ، فقد أُمِرُوا بطاعتِهِ صلَّى
اللهُ عليهِ وسلَّم .

وكان بين الصّحابةِ خِلافاتٌ في أمورٍ كثيرةٍ ، أكبر مِنَ
الخِلافاتِ التي بينَكِ وبين أُختِكِ في الله ، ومع ذلك كانوا
على تواصُلٍ وتَوادٍّ وحُبٍّ ؛ لأنَّهم اجتمعوا على طاعةِ اللهِ
عَزَّ وجلَّ ، وعلى الحُبِّ والأُخُوَّةِ فيه . فعن عبد الله بن
عبَّاسٍ – رَضِيَ اللهُ عنهما - أن (( عُمَرَ بنَ الخطَّابِ -
رضي اللهُ عنه - خرَج إلى الشأمِ ، حتى إذا كان بِسَرغَ
لَقِيَه أمَراءُ الأجنادِ ، أبو عُبَيدَةَ بنُ الجرَّاحِ وأصحابُه ،
فأخبَروه أن الوَباءَ قد وقَع بأرضِ الشأمِ . قال ابنُ عباسٍ :
فقال عُمَرُ : ادعُ لي المهاجِرينَ الأوَّلينَ ، فدعاهم فاستشارَهم ،
وأخبَرهم أن الوَباءَ قد وقَع بالشأم ِ، فاختلَفوا ، فقال بعضُهم :
قد خرَجْتَ لأمرٍ ، ولا نَرى أن تَرجِعَ عنه ، وقال بعضُهم :
معَك بقِيَّةُ الناسِ وأصحابُ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ،
ولا نَرى أن تُقدِمَهم على هذا الوَباءِ ، فقال : ارتَفِعوا عني ،
ثُمَّ قال : ادعُ لي الأنصارِ ، فدعَوتُهم فاستشارَهم ، فسلَكوا
سبيلَ المهاجِرينَ ، واختلَفوا كاختلافِهم ، فقال : ارتَفِعوا عني ،
ثُمَّ قال : ادعُ لي مَن كان ها هنا مِن مَشيخَةِ قُرَيشٍ مِن
مُهاجِرَةِ الفتحِ ، فدعَوتُهم ، فلم يَختَلِفْ منهم عليه رجلانِ ،
فقالوا : نَرى أن تَرجِعَ بالناسِ ولا تُقدِمَهم على هذا الوَباءِ ،
فنادى عُمَرُ في الناسِ : إنِّي مُصَبِّحٌ على ظهرٍ فأَصبِحوا
عليه . قال أبو عُبَيدَةَ بنُ الجرَّاحِ : أفِرارًا من قدَرِ اللهِ ؟
فقال عُمَرُ : لو غيرُك قالها يا أبا عُبَيدَةَ ؟! نَعمْ نَفِرُّ من قدَرِ
اللهِ إلى قدَرِ اللهِ ، أرأَيتَ لو كان لَكَ إبِلٌ هَبَطَتْ وادِيًا له
عُدْوَتانِ ، إحداهما خِصبَةٌ ، والأخرى جَدبَةٌ ، أليس إنْ رَعَيتَ
الخِصبَةَ رَعَيتَها بقدَرِ اللهِ ، وإن رَعَيتَ الجَدبَةَ رَعَيتَها بقدَرِ
اللهِ ؟ قال : فجاء عبدُ الرحمنِ بنُ عَوفٍ ، وكان مُتَغَيِّبًا في
بعضِ حاجتِه ، فقال : إنَّ عِندي في هذا عِلمًا ، سَمِعْتُ رسولَ
اللهِ - صلَّى اللهُ عليه وسلَّم - يقولُ : ( إذا سَمِعتُم به بأرضٍ
فلا تَقدَموا عليه ، وإذا وقَع بأرضٍ وأنتم بها فلا تَخرُجوا فِرارًا
منه ) . قال : فحَمِدَ اللهَ عُمَرُ ثم انصرَفَ )) مُتَّفقٌ عليه .



فلا تكوني أُخيَّتي مِمَّن يقولُ بلِسان حالِهِ أو مَقالِهِ :
مَن لم يَكُن معي ، فهو ضِدِّي .

واعملي أنَّ حياتَنا اليومية لا تخلو مِن عقباتٍ ومُشكلاتٍ
وخِلافات ، وقد تكونُ مع أُناسٍ قريبين جِدًا مِنَّا ، ومِن
أكثر النَّاسِ الذينَ نُحِبُّهم ، ونَسعدُ بقُربِهم ، فلا يكَادُ
يَنتهي يومُنا إلَّا بخِصامٍ أو شِجارٍ أو فِراق .

والسَّعِيدُ مَن عَلِمَ أنَّ الحَياةَ لا تَخلو مِنَ المُنغِّصاتِ ، ولم
يُمكِّن الشَّيْطَانَ مِنَ الإيقاعِ بينه وبين أخيهِ في اللهِ . فمِن
طبيعةِ البَشَرِ الاختلافُ في الآراءِ والأفكار والتَّطلُّعاتِ والقِيامِ
بالواجِبات ، وقد ذَكَرَ ذلك رَبُّنا - سُبحانه وتعالى - في كِتابِهِ
الكريم في قولِهِ : ﴿ وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَا
يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ ﴾ هود/118 .

وليس العيبُ أن نختلِفَ ، لكنَّ العَيبَ أن نُسيءَ إلى بَعضِنا ،
أو نُقلِّلَ مِن شأنِ بَعضِنا البَعض ، ولا نعترِف بأخطائِنا ،
ولا نقبل نُصحَ الآخَرينَ لنا .



وقد يَكونُ سَبب الافتراقِ بينكِ وبين أُختِكِ في الله في
حالةِ الاختلافِ بينكما : عدم قُدرتِكِ على فَهمِها ، أو
عدم تقبُّلكِ لوِجهةِ نَظَرِها مهما كانت صَحيحة ، وكذلك
تَمَسُّككِ برأيكِ وعدم التَّنازُل عنه ولو كان خاطِئًا .



لتعلمي أُخيَّتي أنَّها دُنيا . نعم ، دُنيا فانية . لن تدومَ لنا ،
ولن ندومَ لها .

لتعلمي أنَّنا راحِلُونَ ، وهذه الدُّنيا مَحَطَّةُ نَمُرُّ بها ، ثُمَّ نُفارِقُها .
فلا تَحزَني على شئٍ بَدَرَ مِن أختكِ في اللهِ . فاليومَ خِلافٌ ،
وغدًا تصفو النُّفوس . هكذا يَنبغي أن نكون .

لقد عَفا نَبِيُّنا محمدٌ - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم – عن كُفَّار
مكة ؛ الذين آذَوه ، وأخرجوه مِن بلدِهِ ، وسامَحَ مَن أساءَ
إليه ، وسَامَحَ مَن اتَّهَم زَوجَهُ عائشةَ – رَضِيَ اللهُ عنها –
في عِرضِها .

فهلَّا تأسَّيْتِ بِهِ - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم - في أمرٍ مَرَّ
بِكِ ، لم تُؤذَين فيه بمِثل ما أُوذِيَ به نبيُّكِ ..؟!

حَكِّمي عقلكِ ، وأعِيدي حِساباتِكِ ، وتذكَّري ما يُمليه عليكَ
واجِبُ الأخُوَّةِ في اللهِ ، والحُبِّ فيه سُبحانه .



أتدرين ماذا يَفعلُ الاختلافُ الذي لا تُقبَلُ فيه الآراءُ ، ولا
تُحتَرَمُ فيه وِجهاتُ النَّظر ؟
إنَّه يُوجِدُ الشِّقَاقَ والبُغضَ بين الأحِبَّةِ والإخوَة ،
ويُعطِّلُ كثيرًا من الأمورِ والمَصالِح .

وخُذي مِثالاً على ذلك : (( لَمَّا حَضَرَ النبيُّ - صلَّى اللهُ
عليهِ وسلَّم - قال ، وفي البيتِ رِجالٌ فِيهم عُمَرُ بنُ الخَطَّابِ ،
قال : ( هَلُمَّ أكتُب لَكم كِتابًا ، لن تَضِلُّوا بَعدَه ) . قال عُمَر :
إنَّ النبيَّ - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم - غَلَبَهُ الوَجَعُ ، وعِندكم
القُرآنُ ، فحَسْبُنا كِتابُ اللهِ . واختلَفَ أهلُ البَيتِ ، اختصمُوا :
فمِنهم مَن يَقولُ : قَرِّبُوا يَكتُب لَكُم رَسُولُ اللهِ - صلَّى اللهُ
عليهِ وسلَّم - كِتابًا لن تَضِلُّوا بَعدَه ، ومِنهم مَن يَقولُ مَا
قال عُمَر ، فلَمَّا أكثَرُوا الَّلغَطَ والاختلافَ عِند النبيِّ - صلَّى
اللهُ عليهِ وسلَّم - قال : ( قُومُوا عَنِّي ) )) رواه البُخاريُّ .
فمَا حَدَث هُنا كان نتيجةً للاختلافِ ، وعدم الاتِّفاق .



ولا أُلزِمُكِ أخيَّتي بقَبُولِ أىَّ رأيٍّ دُونَ أن يكونَ لَكِ وُجودٌ ،
بل أقولُ لَكِ : اقبلي وِجهةَ نظرِ غَيْرِكِ ، واحترمي رأيَه ،
وإنْ خالَفَ رأيَكِ . ولا تجعلي اختلافَ الآراءِ بينكِ وبين
الآخَرين سببًا لبُغضِهم ، أو التقليلِ مِن شأنِهم ، ولا
تجعليه سَببًا للتفريق بينكم .

واعلمي أنَّ اختلافَ الآراءِ مُهِمٌّ ، فمِن آراءِ غيرِكِ وأفكارِهم
تستفيدينَ ، وقد تكونُ نظرَتُكِ للأمورِ خاطِئةً ، فتُصحِّحينها
إذا استمعتِ لغَيْرِكِ . كما أنَّ اختلافَ الآراءِ يُساعِدُ
على الرُّقِيِّ والتَّقَدُّمِ .

لتنتبهي فقط إلى أنَّ هناك أُمورًا لا يُمكنُ الاختلافُ فيها ،
أو التَّناقُشُ حولَها ؛ كمَسائِلِ العقيدةِ الواضِحةِ الثَّابِتَةِ ،
والمَسائِل التوقيفية الثَّابِتة في الكِتابِ والسُّنَّةِ .



نسألُ اللهَ تعالى أن يُنَقِّيَ قُلُوبَنا وأن يُطَهِّرَها من الأحقادِ
والأضغان ، وأن يَرزُقَنا صُدورًا سليمةً واسِعَةً ، تقبَلُ
مَن حَولَها ، ولا تتشبَّثُ برأيها ، وتسعى لمَعرفةِ الحَقِّ
والتَّمَسُّك به .





 



دخول متقـــ... ـــطع إلتمسوا لي عذرا


اااتشرف باضافتي عندكم بالانستقرام
a_mohd_98
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هدى سعادات
آل لَيؤونَةة
آل لَيؤونَةة


انثى مشآركآتكْ : 32
مسستَوى تقييمي : 4
مزآجككْ يآححلوْ : ممتازة

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت أبريل 20, 2013 2:38 am

يسلمووووووووو

روووعه


[center]رغد الوزان ملكة الحجاب


[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لين عيوني
ليونْ ممًرأإقب
ليونْ ممًرأإقب


انثى مشآركآتكْ : 1841
مسستَوى تقييمي : 46
تآريخْ ميلآدككْ : 07/05/2000
عمرك يآححلوْ : 16
مزآجككْ يآححلوْ : عادي

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت أبريل 20, 2013 3:57 am

واو روعة


رجعت من بعد غياااب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ﺂ̲ﻓ̲ﺗ̲خږ بـﺟ̅ﻣ̲ﺂ̲ﻟ̲يے
ليونْ ممًرأإقب
ليونْ ممًرأإقب


انثى مشآركآتكْ : 4808
مسستَوى تقييمي : 266
تآريخْ ميلآدككْ : 15/10/1999
عمرك يآححلوْ : 17
مزآجككْ يآححلوْ : الحمد لله والشكر لله ولا الله الا الله

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت أبريل 20, 2013 4:59 am

روعهههههههههه متلك يا عسللللللللللللللل


المنتدى الغغالي ععلينا كثير 
منتدى النجمة الراقية لينو الصععيدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شموخ العز
لَيون مششرَف
لَيون مششرَف


انثى مشآركآتكْ : 655
مسستَوى تقييمي : 24
تآريخْ ميلآدككْ : 27/07/1998
عمرك يآححلوْ : 18
مزآجككْ يآححلوْ : متفائلهـ بغد أفضل

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت أبريل 20, 2013 4:31 pm

منوووووراتت
يالغااااليااااات


 



دخول متقـــ... ـــطع إلتمسوا لي عذرا


اااتشرف باضافتي عندكم بالانستقرام
a_mohd_98
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ﺂ̲ﻓ̲ﺗ̲خږ بـﺟ̅ﻣ̲ﺂ̲ﻟ̲يے
ليونْ ممًرأإقب
ليونْ ممًرأإقب


انثى مشآركآتكْ : 4808
مسستَوى تقييمي : 266
تآريخْ ميلآدككْ : 15/10/1999
عمرك يآححلوْ : 17
مزآجككْ يآححلوْ : الحمد لله والشكر لله ولا الله الا الله

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت أبريل 20, 2013 8:38 pm

شكرا شكرا دائما ممتازة


المنتدى الغغالي ععلينا كثير 
منتدى النجمة الراقية لينو الصععيدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شموخ العز
لَيون مششرَف
لَيون مششرَف


انثى مشآركآتكْ : 655
مسستَوى تقييمي : 24
تآريخْ ميلآدككْ : 27/07/1998
عمرك يآححلوْ : 18
مزآجككْ يآححلوْ : متفائلهـ بغد أفضل

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الأحد أبريل 21, 2013 12:06 am

العفووو ولووو
منووووره


 



دخول متقـــ... ـــطع إلتمسوا لي عذرا


اااتشرف باضافتي عندكم بالانستقرام
a_mohd_98
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بيشووو
مُديرَتنـأإ
مُديرَتنـأإ


انثى مشآركآتكْ : 3458
مسستَوى تقييمي : 150
تآريخْ ميلآدككْ : 12/02/1999
عمرك يآححلوْ : 17
مزآجككْ يآححلوْ : متغير يوميا

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الخميس مايو 02, 2013 11:43 pm

مشكورة يالغلا
واصلي
م ننحرمش




من تصميمي الخقق



احبكممم موت ي احللللى  اعضضااااااااءء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بيشووو
مُديرَتنـأإ
مُديرَتنـأإ


انثى مشآركآتكْ : 3458
مسستَوى تقييمي : 150
تآريخْ ميلآدككْ : 12/02/1999
عمرك يآححلوْ : 17
مزآجككْ يآححلوْ : متغير يوميا

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الخميس مايو 02, 2013 11:44 pm

تقبلي مروري




من تصميمي الخقق



احبكممم موت ي احللللى  اعضضااااااااءء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليونة القمر
آل لَيؤونَةة
آل لَيؤونَةة


انثى مشآركآتكْ : 18
مسستَوى تقييمي : 2

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الجمعة مايو 03, 2013 4:48 am

ممممممشكورة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lin-saeedi.montadarabi.com
شموخ العز
لَيون مششرَف
لَيون مششرَف


انثى مشآركآتكْ : 655
مسستَوى تقييمي : 24
تآريخْ ميلآدككْ : 27/07/1998
عمرك يآححلوْ : 18
مزآجككْ يآححلوْ : متفائلهـ بغد أفضل

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت مايو 04, 2013 4:00 am

العفففوو


 



دخول متقـــ... ـــطع إلتمسوا لي عذرا


اااتشرف باضافتي عندكم بالانستقرام
a_mohd_98
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥ڔڼــــۉؤۉشَـۃ♥
مُديرَتنـأإ
مُديرَتنـأإ


انثى مشآركآتكْ : 1104
مسستَوى تقييمي : 40
تآريخْ ميلآدككْ : 11/07/2000
عمرك يآححلوْ : 16
مزآجككْ يآححلوْ : رايقهه

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الإثنين مايو 06, 2013 4:30 am

ثانكس




احبكم ي أعضاء منتدى لين الصعيدي   
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mazen Mnr
آل لَيؤونَةة
آل لَيؤونَةة


ذكر مشآركآتكْ : 475
مسستَوى تقييمي : 1
مزآجككْ يآححلوْ : it's hard way

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الإثنين مايو 13, 2013 7:47 am

وربي ابداااااااااع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لين عيوني
ليونْ ممًرأإقب
ليونْ ممًرأإقب


انثى مشآركآتكْ : 1841
مسستَوى تقييمي : 46
تآريخْ ميلآدككْ : 07/05/2000
عمرك يآححلوْ : 16
مزآجككْ يآححلوْ : عادي

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الثلاثاء مايو 21, 2013 3:52 pm

يسلمو


رجعت من بعد غياااب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لين عيوني
ليونْ ممًرأإقب
ليونْ ممًرأإقب


انثى مشآركآتكْ : 1841
مسستَوى تقييمي : 46
تآريخْ ميلآدككْ : 07/05/2000
عمرك يآححلوْ : 16
مزآجككْ يآححلوْ : عادي

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الثلاثاء مايو 21, 2013 3:53 pm

تقبلي مروري


رجعت من بعد غياااب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حــلاوتـــي بــشــقــاوتي
آل لَيؤونَةة
آل لَيؤونَةة


انثى مشآركآتكْ : 277
مسستَوى تقييمي : 0

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    السبت أغسطس 31, 2013 4:30 pm

مشكوررررررة
قصصة روعة
تسلمين
عسى هالانامل م تمسها النار
ودي لكي
ذ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشكلتي دلوووعه
آل لَيؤونَةة
آل لَيؤونَةة


انثى مشآركآتكْ : 210
مسستَوى تقييمي : 5
مزآجككْ يآححلوْ : فرحــــــانــهــٍٍٍ

مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الخميس سبتمبر 19, 2013 3:16 am

بسلمو كثير حبيبتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هيلين
ليونْ ممًرأإقب
ليونْ ممًرأإقب


انثى مشآركآتكْ : 4813
مسستَوى تقييمي : 188
تآريخْ ميلآدككْ : 10/09/1999
عمرك يآححلوْ : 17
مزآجككْ يآححلوْ : تمام الحمد لله
» آوسمتي ★ :


مُساهمةموضوع: رد: اختلفنا فافترقنا    الجمعة أكتوبر 11, 2013 12:01 am

راااااااااااااااااااااااااااااااائع







هيلين + مشكلتي دلوعة + انفال

فديت اروع صداقة خجلانة   
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اختلفنا فافترقنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ملاذ ليون ◊ :: بحر الحكآيهہ-
انتقل الى: